الرئيسية » العالم » تصريح غير مسبوق لترامب

تصريح غير مسبوق لترامب

اعترف الرئيس الأميركي دونالد ترمب بتدخل روسيا في الانتخابات الاميركية التي جرت عام 2016.

وناقض الرئيس الاميركي بهذا الاعتراف، تصريحاته السابقة في قمته مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الاثنين الماضي، في محاولة منه لتهدئة عاصفة من الانتقادات التي طالته بسبب تقاعسه عن تحميل روسيا المسؤولية عن التدخل في الانتخابات الأميركية في 2016، قائلاً إنه أخطأ التعبير.

وقال ترمب في مستهل لقاء مع أعضاء بالكونغرس في البيت الأبيض امس الثلاثاء، إنه “أساء التعبير حين نفى خلال القمة التي جمعته بالعاصمة الفنلندية هلسنكي مع نظيره الروسي أن تكون روسيا قد تدخلت في انتخابات 2016″، مؤكدا انه يثق ويوافق على نتائج تحقيقات واستخلاصات أجهزة الاستخبارات الأميركية، وانه يحترم الوكالات الفدرالية.

وكان ترمب عاد الثلاثاء إلى البيت الأبيض ليجد نفسه معزولا حتى داخل معسكره الجمهوري، اثر جولة أوروبية كارثية أدار خلالها ظهره لحلفاء الولايات المتحدة التاريخيين، وتقرب بشكل مذهل من زعيم الكرملين.

وارتفعت الأصوات من مختلف أطياف الطبقة السياسية الأميركية لتصفه بالضعف، وهي التهمة نفسها التي كان يستسيغ استخدامها بحق معارضيه.

وفي مؤتمر صحافي يوم امس في مبنى الكابيتول، اكد رئيس مجلس النواب الجمهوري بول راين ان “فلاديمير بوتين لا يقاسمنا قيمنا، ولقد انهينا للتو تحقيقا استمر عاما حول تدخل روسيا في انتخاباتنا، لقد تدخلوا بالفعل، وهذا واضح ولا يجوز ابداء أي شكوك”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*