الرئيسية » الوطن » رابطة الدفاع عن حقوق الإنسان تدعم جهود الحكومة لمحاربة الفساد

رابطة الدفاع عن حقوق الإنسان تدعم جهود الحكومة لمحاربة الفساد

عبرت الرابطة الجزائرية للدفاع عن حقوق الإنسان، عن ارتياحها للتصريحات الأخيرة التي أدلى وزير العدل حافظ الأختام بمناسبة تنصيب النائب العام الجديد لمجلس قضاء تيبازة والتي أكد فيها على أنه بات من الواجب تفعيل آليات الوقاية التي هي من مسؤولية جميع  القطاعات والمجتمع بصفة عامة والتي تعتبر من أنجع الوسائل في مكافحة  الجريمة.

وأكدت الرابطة، من خلال بيان لها تحصلت “الإخبارية” على نسخة منه، بأنها ناضلت كثيرا من تفعيل آليات محاربة الفساد، حيث كانت تحذر من مخاطر الفساد المالي الذي نخر المجتمع وهز كيان الاقتصاد الوطني متخذا العديد من الأشكال، على غرار أشكال الرشوة، التهرب الضريبي، عمليات غسيل الأموال، اختلاس المال العام، الصفقات العمومية المشبوهة وغيرها، والتي كبدت الخزينة العمومية للدولة خسائر فادحة.

وطالبت الرابطة من الحكومة إظهار حزم شديد في محاربة الفساد عمليا، وعدم الاكتفاء بالتصريحات، الموجهة للاستهلاك في الداخل والخارج ، خصوصا وأن الجزائر صنفت ضمن الدول الأكثر فسادا في العالم، حسب مؤشر مدركات الفساد، الذي تعده منظمة الشفافية الدولية، حيث احتلت الجزائر المرتبة 112 من بين 180 دولة، بينما كانت تحتل المرتبة 86 سنة 2016.

كما أبرزت الرابطة على أنها أعابت على الدولة عدم تطبيق معظم مواد القانون 06-01 خاصة المتعلقة بحماية الشهود والمبلغين عن الفساد، فمعظم المبلغين يجدون أنفسهم محل متابعة قضائية، إضافة إلى أن معظم القضايا التي عالجتها العدالة الجزائرية لم تبلغ عنها الهيئة، وإنما كانت عن طريق القضاء الدولي أو الإعلام الجزائري أو الرابطة التي غالبا ما تدفع ثمن تحقيقاتها.

هذا وشددت الرابطة من خلال البيان على أن إقرار الجزائر لقوانين ومراسيم جدية للنزاهة وتجريم الواسطة سيشكل خطوة أساسية نحوتجسير هذه الهوة، وهي الخطوة التي تبدأ حسبها بتوفير الإرادة السياسية لتحقيق ذلك، مشيرة إلى أن الفساد استنزف أموال القطاع المصرفي في البلاد، مما أدى انهيار القطاع العام الضامن لجزء معتبر من مناصب الشغل وتوفير الخدمات الأساسية للمواطنين.

بلال.ت

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*