الرئيسية » علوم وتكنولوجيا » شركة تتحدى بإنتاج هاتف قابل للطي بأقوى بطارية في التاريخ

شركة تتحدى بإنتاج هاتف قابل للطي بأقوى بطارية في التاريخ

تحدت شركة “إنرجايزر” المتخصصة في تصنيع البطاريات، جميع شركات الهواتف الذكية في العالم، بإعلانها عن إنتاج هاتف بأقوى بطارية في التاريخ.

ولم تتوقف “إنرجايزر” عند تحديها على هذا الحد، بل أيضا أعلنت أن هاتفها الجديد سيكون قابلا للطي أيضا، بحسب ما نقله موقع “ذا فيرج” التقني المتخصص.

وأشار الموقع التقني إلى أن هاتف “إنرجايزر” الجديد سيكون ذا بطارية خارقة تصل سعته إلى 18 ألف ميللي أمبير في الساعة.

وتجعل تلك السعة الهاتف الجديد يحل مشكلة يعاني منها الكثير من مستخدمي الهواتف الذكية، بشأن فقدانهم شحن بطارياتهم في وقت سريع، بل ستساهم تلك البطارية الخارقة في إمكانية شحنهم الأجهزة الذكية الأخرى.

وكشف التقرير أن “إنرجايزر” تنوي الكشف عن 4 هواتف دفعة واحدة، خلال مشاركتها في مؤتمر الهواتف الذكية العالمي المقام في مدينة برشلونة الإسباني في وقت لاحق من شهر فبراير الجاري.

وأشارت التقارير إلى أن الشركة الأمريكية ستكشف النقاب عن هاتف “باور ماكس” وهاتف “آلتيميت”، وهاتف “إنيرجي”، وهاتف “هارد كيس”.

وسيكون أقوى تلك النسخ هو هاتف “باور ماكس”، الذي ستكون سعة بطاريته 18 ألف ميللي أمبير في الساعة، بينما ستأتي النسخ الباقية بسعة بطاريات أقل، لكنها ستجعلها أيضا الأكبر في سوق الهواتف الذكية.

ويتميز الهاتف أيضا بدعمه بثلاث كاميرات، اثنين في الجهة الخلفية وكاميرا في الجهة الأمامية، بجانب ذاكرة وصول عشوائي “رام” بسعة 6 غيغابايت، وسعة تخزين داخلية 128 غيغابايت.

ولم تكشف الشركة عن الأسعار المتوقعة لنسخ هواتفها المرتقبة، لكنها قالت إنها ستكشف رسميا عن هواتفها في الفترة من 25 إلى 28 فبراير الجاري.

كما لم تكشف أيضا عن طبيعة عمل الشاشة القابلة للطي، ولا ترتيب الكاميرات في نسخ هواتفها.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

%d مدونون معجبون بهذه: