الرئيسية » الوطن » السفارة الإيرانية بالجزائر تحتفل بالذكرى الأربعين للثورة الإسلامية

السفارة الإيرانية بالجزائر تحتفل بالذكرى الأربعين للثورة الإسلامية

أحيت سفارة إيران بالجزائر، سهرة أمس الأحد، الذكرى الأربعين لانتصار الثورة الإيرانية.

في كلمته الترحيبية، حيّا السفير الإيراني بالجزائر، رضا عامري، الضيوف، واعتبر الذكرى “يوما تاريخيا ومنعطفا هاما في تاريخ الشعب الإيراني”، وأوضح أنها وحدت الشعب وجعلته يصطف حول قيادته الحكيمة التي اقتلعت جذور نظام الشاه، التابع للدول الغربية، وأن بلاده اليوم، تسير بخطى ثابتة نحو تحقيق المزيد من التقدم والازدهار.

وأشاد الدبلوماسي الإيراني، بالعلاقات بين الجزائر وإيران، على كافة الأصعدة السياسية والثقافية والبرلمانية، معربا عن أمله في تطوير الروابط الاقتصادية والتجارية بين البلدين، معلنا في السياق ذاته، عن استعداد بلاده لتطوير العلاقات السياحية وتقديم التسهيلات لطالبي التأشيرة، التي لا يتجاوز الحصول عليها 48 ساعة، داعيا رجال الأعمال الجزائريين إلى الاستثمار في إيران.

وفي سياق آخر، قال عامري، أن بلاده ستبقى صامدة أمام الحصار المفروض عليها، ومواجهة كل التحديات والمؤامرات التي تحاك ضدها.

وشارك في الاحتفال، وزير التعليم العالي والبحث العلمي، الطاهر حجار، ووزير الطاقة، مصطفى قيطوني، وممثل رئيس الجمهورية، وكذا ثلة من السفراء وممثلي البعثات الدبلوماسية بالجزائر، بالإضافة إلى أبو جرة سلطاني، عبد الله غلام الله، والمستشار السابق لوزارة الشؤون الدينية، عدة فلاحي، ومسؤولين عن البرلمان وعلى رأسهم، سي عفيف، وبعض رؤساء الأحزاب، وممثلين عن المجتمع المدني والهيئات الحقوقية وإعلاميين.

للإشارة، فإن الاحتفال بالذكــرى الأربعين، بانتصار الثورة الإسلامية في إيران، الموافق لـ11 فيفري 1979، أقيم بقصر المؤتمرات الدولي “عبد اللطيف رحال”.

لبنى.د

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

%d مدونون معجبون بهذه: