الرئيسية » العالم » الأردن يأمل بأن تدعم مخرجات بروكسل 3 خطة استجابته

الأردن يأمل بأن تدعم مخرجات بروكسل 3 خطة استجابته

ينطلق الثلاثاء، في العاصمة البلجيكية، بروكسل، مؤتمر دعم مستقبل سوريا والمنطقة الذي يهدف إلى ضمان استمرار تدفق مساعدات دولية لملايين اللاجئين والنازحين بسبب أزمة بلادهم التي دخلت عامها التاسع، وأثرت بشكل مباشر على جيرانها، بما في ذلك الأردن.

ويهدف المؤتمر، الذي يشترك في رئاسته الاتحاد الأوروبي والأمم المتحدة، إلى الحفاظ على انخراط المجتمع الدولي في دعم الاستجابة للأزمة السورية، وفق بيان للرئاسة المشتركة.

وتوقع مسؤول حكومي أردني أن يجدد المؤتمر “تعهدات والتزامات دولية من قبل جهات تمويلية ومانحة لتوفير دعم أكبر للنازحين داخل سوريا، ودعم دول جوار مستضيفة لهم، مثل الأردن”.

وأضاف أن المؤتمر “يؤكّد مواصلة الاتحاد الأوروبي توفير دعم إنساني وسياسي، ومساندة إلى حين التوصل إلى حل سياسي”.

ويستضيف المؤتمر أكثر من 1000 مشارك يمثلون المجتمع المدني في سوريا والمنطقة، إضافة إلى وزراء وصناع قرار من دول إقليمية، ومانحة، ومنظمات دولية، ووكالات الأمم المتحدة، وجمعيتي الصليب الأحمر والهلال الأحمر.

وقالت فيديريكا موغيريني، الممثل الأعلى للشؤون الخارجية والسياسة الأمنية للاتحاد الأوروبي، في بيان: “أُجريت اتصالات مع مبعوث الأمم المتحدة الخاص إلى سوريا، جير بيدرسن، حول دعم إبقاء تعهّد إنساني للسوريين، إضافة إلى كيفية دعم التحول السياسي في سوريا”.

ويحتاج إلى مساعدات إنسانية، أكثر من 11 مليون نازح سوري، وأكثر من 5 ملايين لاجئ، وفقا للبيان، الذي قال إن المؤتمر “يجدد تأكيده على التخفيف من تبعات الأزمة السورية على النازحين واللاجئين السوريين”.

والأردن واحد من أكثر البلدان تضررا من الأزمة السورية؛ إذ يستضيف ثاني أعلى حصة من اللاجئين في العالم، مقارنة مع عدد السكان البالغ 10.357 ملايين شخص، بواقع 89 لاجئا لكل 1000 نسمة، وفقا للأمم المتحدة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

%d مدونون معجبون بهذه: