الرئيسية » اقتصاد » عيسى منصور يدعوا إلى بلورة إستراتيجية لتحسين إنتاج اللحوم والحليب في الجزائر

عيسى منصور يدعوا إلى بلورة إستراتيجية لتحسين إنتاج اللحوم والحليب في الجزائر

دعا الخبير الفلاحي ومستشار التصدير، عيسى منصور، إلى الاهتمام فعليا بتطوير شعبة اللحوم والحليب، بوضع كل الإمكانيات الأساسية لأجل تحسين الإنتاج تدريجيا للاقتراب من إنتاج اكبر كمية من الاحتياجات من هذه المواد للتخفيف من حدة الاستيراد، وليس تغير ممونين اللحوم من فرنسا إلى روسيا لأن غذاء الجزائريين يبقى رهينة الحاويات.

وأوضح الخبير الفلاحي، عبر صفحته الرسمية على موقع التواصل الإجتماعي، أنه بدل بلورة إستراتيجية لتحسين الإنتاج في الجزائر من المواد الفلاحية ، تتجه إلى تغيير ممونيها، فبعد أن أعلنت في السنة الماضية أنها ستقتني القمح الروسي ، أخبار جديدة تفيد أن البلاد ستغير بوصلتها ” الاستيرادية ” إلى روسيا فيما يخص اللحوم و الحليب.

وتساءل عيسى منصور عن الدوافع التي أملت هذه ” الخطة” الجديدة وعن الاملاءات التقنية بحتة أم ان هناك أسباب خفية ، مشيرا أنه اذا كان هذا القرار سيؤدي إلى اقتناء هذه المواد بأحسن سعر و أحسن جودة فلا بأس ، لان ذلك سيوفر لجزائر اموال وستحسن أيضا من نوعية المواد الإستراتيجية التي يستهلكها الجزائري بكثرة خاصة بالنسبة للحبوب و الحليب.

وأضاف ذات المتحدث أن المهم في كل هذا أن الجزائر تدفع ما تقتنيه من هذه المواد و لا احد يتصدق عليها و تغيير الممون لا يؤثر أبدا على المشكل الأساسي إلا وهو تحقيق الاكتفاء الذاتي من هاته المواد الإستراتيجية، فإلى متى يبقى غذاء الجزائريين رهينة الحاويات، وإلى متى ستستنزف استيراد هذه المواد الخزينة العمومية، بدل البحث عن ممونين آخرين، مؤكدا أنه يجب الاهتمام فعليا بتطوير هذه الشعب بوضع كل الإمكانيات الأساسية لأجل تحسين الإنتاج تدريجيا للاقتراب من إنتاج اكبر كمية من الاحتياجات من هذه المواد للتخفيف من حدة الاستيراد.

وسام.ك

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

%d مدونون معجبون بهذه: