الرئيسية » الوطن » المعارضة تقرر تنظيم الندوة الوطنية يوم 29 جوان الجاري

المعارضة تقرر تنظيم الندوة الوطنية يوم 29 جوان الجاري

خلص اجتماع المعارضة الذي نظم اليوم الثلاثاء، ضمن “فعاليات التغيير لنصرة خيار الشعب”، التي تضم أحزاب وشخصيات معارضة، إلى الإعلان عن تنظيم الندوة الوطنية في 29 جوان الجاري، حيث سيتطرق المشاركون من مختلف الأحزاب، والشخصيات الوطنية، وفعاليات المجتمع المدني ، إلى مناقشة الأزمة السياسية والخروج بتوافق وطني حول خارطة طريق من شانها الخروج من الأزمة التي تعيشها البلاد منذ بداية الحراك الشعبي.

وعرف اللقاء الذي أنطلق صبيحة اليوم، مشاركة كبيرة للأحزاب في لقاء فعاليات “قوى التغيير لنصرة خيار الشعب” بمقر جبهة العدالة والتنمية، حيث أكد، رئيس مجلس شورى جبهة العدالة والتنمية، لخضر بن خلاف في تصريح صحفي، أن اجتماع المعارضة، أمس في مقر الحزب أسفر على تحديد تاريخ مبدئي للندوة يوم 29 جوان، بالإضافة إلى تشكيل لجان مهمتها التنظيم والاتصال وتحضير وثائق الندوة من ممثلي الأحزاب ومنظمات المجتمع المدني.

وأكد بن خلاف أن الدعوات ستوجه للأحزاب التي تلقى قبولا شعبيا وممثلي الحراك الشعبي والجمعيات والنقابات والصحفيين، مشددا على وجود اتفاق بعدم توجيه الدعوة لممثلي أحزاب السلطة كونهم متورطين في الأزمة ومسؤولون على الوضعية التي وصلت إليها البلاد.

وأكد المصدر” أنه تقرر خلال الاجتماع المغلق لقوى المعارضة، أنه تم توجيه دعوة لكل من حزب التجمع من اجل الثقافة و الديمقراطية “الأرسيدي”، حزب جبهة القوى الاشتراكية “الأفافاس”، حركة مجتمع السلم “حمس” وحزب طلائع الحريات وأحزاب سياسية أخرى، إلى جانب شخصيات وطنية أبدت موافقتها على غرار احمد طالب الإبراهيمي، جميلة بوحيرد، شقيقة الشهيد العربي بن مهيدي، رشيد بن يلس، بن بتور، يوسف الخطيب، احمد بن محمد، علي بن محمد، ناصر جابي، لخضر بورقعة، بالإضافة إلى ممثل عن منظمة المجاهدين.

من جانبه، كشف رئيس حزب جبهة العدالة والتنمية، عبد الله جاب الله في تصريح إعلامي، “نحن نحضر لندوة وطنية، ولم نطلق عليها أي اسم، هي في مرحلة التحضير وحين ننتهي من ذلك سنعلم الرأي العام عنها وعن الشخصيات التي ستحضرها”.

وبخصوص ورود أسماء ستوجه لها الدعوة، أكد جاب الله أن التحضيرات جارية من أجل ضبط قوائم المشاركين دون إعطاء تفاصيل أوفى.

ونقلت مصادر إعلامية، أمس، عن مصدر حزبي قوله إن من بين الأسماء التي قد توجه إليها الدعوة للحضور المجاهدة جميلة بوحيرد، ووزير الخارجية الأسبق أحمد طالب الإبراهيمي، وشقيقة الشهيد العربي بن مهيدي، يوسف الخطيب، علي بن محمد، وغيرهم.

فضيلة.ح

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

%d مدونون معجبون بهذه: