الرئيسية » الوطن » الفريق أحمد قايد صالح: بعض الأطراف خاب أملها في توجيه الأحداث

الفريق أحمد قايد صالح: بعض الأطراف خاب أملها في توجيه الأحداث

أكد نائب وزير الدفاع الوطني رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي، الفريق أحمد قايد صالح، أن بعض الأطراف اعتقدت أنه بإمكانها توجيه الأحداث وفق نظرتها بعيدا عن رأي الأغلبية الغالبة للشعب الجزائري وتوافقا مع مصالحها الذاتية والضيقة ولو كان ذلك على حساب الجزائر فخاب أملها وواصلت الجزائر طريقها في ظل المرافقة الدائمة لقيادة الجيش لهذا المسار الحساس”.

وشدد الفريق أحمد قايد صالح في كلمة ألقاها خلال إجتماع لمجلس الوزراء اليوم، أن “المحطة الأخيرة من عمر هذا المسار الحساس المتمثلة في الرئاسيات هي ثمرة لرؤية متبصرة استطاع الجيش أن يستبق أحداثها ببصيرة وحنكة”، مؤكدا أن “الإنتخابات تمثل بوابة النهوض من هذه الكبوة والخروج من الأزمة”.

وأضاف المتحدث: “حرصنا كثيرا على المحافظة على مؤسسات الدولة حفاظا لأركان الدولة الجزائرية وحفظ هيبتها على المستوى الوطني والدولي”.

وتابع:” الإنجازات التي استطاعت الحكومة ان تحققها في ظل هذه الظروف الصعبة بل والمعادية هي مكاسب حقيقية وميدانية لا ينكرها إلا جاحد”.

وأوضح الفريق أحمد قايد صالح أن “الإجراءات الصائبة سمحت بتفادي كثير من المشاكل وحرمان أعداء الجزائر في الداخل والخارج  من إيجاد مببررات النقد الهدام”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

%d مدونون معجبون بهذه: