الرئيسية » الوطن » بن قرينة: مرشحون تحصلوا على استماراتهم بالتزوير

بن قرينة: مرشحون تحصلوا على استماراتهم بالتزوير

اتهم المرشح للرئاسيات المقبلة، عبد القادر بن قرينة، مرشحين آخرين بسرقة أفكار برنامجه الإنتخابي، كاشفا في ذات السياق بأن مرشحين تحصلوا على استماراتهم عن طريق التزوير، داعيا مناضليه للتحضر جيدا للحملة الإنتخابية التي سيكون فيها أعداء حركة البناء كثرا، مشددا على ضرورة التركيز في كيفية الوصول إلى قصر المرادية، عوض الإنخراط في الصراعات الهامشية.

وأضاف عبد القادر بن قرينة، خلال الكلمة التي ألقاها أمس، على هامش تنصيب اللجان النسائية في حملته الإنتخابية، بأن طاقم حملته تمكن من تجاوز أول عقبة متمثلة في جمع التوقيعات، قائلا “نلتم الصدارة في جمع التوقيعات النظيفة”، منددا بعملية الغربلة التي مست 9 آلاف استمارة له، فيما لم يسحب من مرشحين آخرين سوى ألفي استمارة، متهما بعض المرشحين بجمع استماراتهم عن الطريق التزوير بالقول “من غير المعقول أن تكون أول خطوة قام بها مرشح هو تزوير التوقيعات ومن بدأ هكذا سيقوم بتزوير أمور أخرى”.

وكشف بن قرينة بأن أحد المرشحين للرئاسيات، قام بسرقة عدة نقاط من برنامجه، إضافة إلى شعار حملته، مفيدا ” مرشح قام بالسطو على شعار حملتنا والحمد لله أنه تراجع، وقام أيضا بسرقة عدة أفكار من حملتنا على غرار تشكيل حكومة شباب، والوساطة بين الجيل السابق والقادم”.

ودعا رئيس حركة البناء مناضليه للتحضر جيدا للمعركة التي سيكون فيها الكثير من الأعداء، قائلا “المعركة لم تبدأ بعد والمكلفون بمهمة لم ينطلقوا بعد والحساد يعتزمون الشروع في عملهم”، مشيرا إلى أن الحركة تملك الأدلة الكافية والفيديوهات لتدمير بعض الشخصيات التي تتهجم عليها، مشددا في ذات السياق على ضرورة قدرة منشطي الحملة على تحمل الضغط، وتجاهل المشوشين عليهم مضيفا “نحن نفكر في كيفية الوصول إلى قصر المرادية ولا ننزل إلى مستوى بعض من يريدون إدخالنا في صراعات هامشية”.

من جانب آخر تعهد المرشح للرئاسيات المقبلة، برفع مدة عطلة الأمومة إلى 5 أشهر على الأقل، في حال فوزه بكرسي المرادية، موضحا “هذا من مبدأ أن التنشئة الحقيقية التي تتطلب بقاء الأم مع صغيرها لهذا المدة ولا يجب حرمان أي أم من هذا الأمر”، مشيرا إلى أن برنامجه يتضن عدة نقاط تهدف لمواجهة كل الأخطار التي تضرب الأسرة الجزائرية، على غرار الطلاق الذي وصل أعداده لأرقام مهولة، مصرحا “نملك الرؤية الواضحة التي يمكنها حل جميع هذه المشاكل، التي تعاني منها المرأة على وجه الخصوص”.

كما عرج رئيس حركة البناء على بعض الأرقام الصادمة لواقع الشباب والاقتصاد الوطني مفيدا ” في الجزائر أكثر من مليون بطال و160 ألف طلب جديد والبطالة في وسط الشباب بلغت 30 بالمائة، بالمقابل نسبة التنمية هذه السنة بلغة 0.3 بالمائة ما يعني أن الحكومة عاجزة عن توفير أي منصب” مشددا على أنه سيحل كل هذه الأمور.

بلال.ت

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

%d مدونون معجبون بهذه: