الرئيسية | باقي الاقسام | اسلاميات | في جمعة الغضب للقدس.. عن ماذا غرد العريفي وكيف رُد عليه؟

في جمعة الغضب للقدس.. عن ماذا غرد العريفي وكيف رُد عليه؟

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
في جمعة الغضب للقدس.. عن ماذا غرد العريفي وكيف رُد عليه؟

شهدت الدول العربية مظاهرات حاشدة، وتصريحات غاضبة على المستوى الرسمي، احتجاجا على قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، اعتبار القدس عاصمة لإسرائيل.

لكن في السعودية، غاب ذكر القدس، وقرار ترامب، عن منبري المسجد الحرام في مكة المكرمة، والمسجد النبوي في المدينة المنورة.

بدوره، واصل الشيخ محمد العريفي تجاهل التعليق تجاه قرار ترامب، برغم صدور بيان رسمي من الديوان الملكي السعودي ينتقد القرار بشدة، ويحذر من تبعاته.

ونشر العريفي تغريدة مساء الجمعة، جاء فيها: "من يشتري الدار في الفردوس يعمرها بركعة في ظلام الليل يُخفيها، لو علمتَ أثر الوتر على راحتك ورزقك ومحبة الناس لك لما تركتها، صلها ولو ركعة".

تغريدة العريفي أثارت حفيظة المئات من متابعيه، متهمينه بـ"التخاذل" عن نصرة قضية القدس.

وأوضح ناشطون أن صمت العريفي تجاه قضايا الأمة المصيرية، لا يمكن تبريره بضغط السلطات السعودية عليه، مطالبين بالتضحية من أجل قول "كلمة الحق"، وفق قولهم.














إشترك في خلاصة التعليقات تعليقات ( منشور)

المجموع: | عرض:

إكتب تعليق

  • عريض
  • مائل
  • خط بالأسفل
  • إقتباس

الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha
  • إرسل إلى صديق إرسل إلى صديق
  • نسخة صالحة للطباعة نسخة صالحة للطباعة
  • نسخة نصية نسخة نصية

كلماته الدلالية:

لا توجد كلمات دلالية لهذا المقال

عدد المشاهدات : 2360 | : 1