إحصاء نحو 15 ألف منطقة ظل بالجزائر

- ياسع: تسجيل عمليات غش في مشاريع طاقوية خاصة بمناطق الظل

0 1٬536

كشف، اليوم، المستشار المكلف بمهمة لدى رئاسة الجمهورية إبراهيم مراد، عن إحصاء نحو 15 ألف منطقة ظل بالجزائر عبر مختلف ولايات الوطن يقطنها 8 ملايين ساكن لا تزال مستمرة بغية التكفل بها ورفع الغبن عن سكانها تطبيقا لتعليمات رئيس الجمهورية.

وأفاد مراد على هامش تفقده لعينة من المشاريع التنموية الجاري إنجازها على مستوى عدد من المناطق النائية بولاية البليدة، بأن مناطق الظل تحظى بأولوية خاصة ضمن برنامج الحكومة تبعا لتعليمات رئيس الجمهورية، مشيرا إلى أنه وعلى الرغم من الظرف الصحي الصعب الذي تمر به البلاد نتيجة تفشي وباء كورونا تم الحفاظ على رزنامة إنجاز المشاريع التنموية بها، مضيفا أن عملية إحصاء مناطق الظل عبر مختلف ولايات الوطن لا تزال مستمرة بغية التكفل بها ورفع الغبن عن سكانها تطبيقا لتعليمات رئيس الجمهورية، وصرح مراد على هامش هذه الزيارة أن عمليات إحصاء مناطق الظل عبر كامل ولايات الوطن والتي بلغت إلى 15.044 منطقة تقطنها 8 ملايين نسمة لا تزال مستمرة.

وفي هذا الصدد أكد المتحدث أنه سيتم مستقبلا عقب الانتهاء من هذه العملية عقد لقاء مع ممثلي الصحافة الوطنية لاطلاعهم على كافة المستجدات الخاصة بهذا الملف الذي يسهر رئيس الجمهورية شخصيا على متابعته، وفي هذا الخصوص أكد مراد أن برنامج الرئيس يعمل على تحقيق الإنصاف بين كل الولايات تبعا لخصوصيات كل منها، مؤكدا على ضرورة عدم إغفال التطور الحاصل على المستوى المحلي في مجال التنمية.

من جانب آخر كشف محافظ الطاقات المتجددة والنجاعة الطاقوية نور الدين ياسع، أمس، أن المحافظة سجلت خلال الزيارات الميدانية وجود بعض الغش في المشاريع ونقص في كفاءة الدراسات والمعدات المسلمة مجانا كعدم جودة البطاريات واللوحات الشمسية للمواطنين بمناطق الظل.

شارك برأيك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.