الأسنتيو تطالب بمرسوم تنفيذي لتمديد خفض الضريبة على الدخل لموظفي الجنوب الكبير

0 3٬750

طالبت النقابة الوطنية لعمال التربية، رئيس الجمهورية والوزير الأول، بإصدار مرسوم تنفيذي يقضي باستمرار استفادة موظفي وعمال ولايات الجنوب الكبير في قطاعي الوظيفة العمومية والمؤسسات الاقتصادية من تخفيض الضريبة على الدخل بنسبة 50 بالمائة، لتدارك وتصحيح الخطأ الذي وقع في قانون المالية لهذه السنة 2020.

وأوضحت الأسنتيو عبر بيان، تسلمت “الإخبارية”، على نسخة منه، أن تمديد إمتياز تخفيض الضريبة على الدخل الإجمالي بنسبة 50 بالمائة، كل 5 سنوات في قانون المالية بالنسبة لعمال وموظفي القطاع الإقتصادي والوظيفة العمومية بولايات الجنوب الكبير، منها تندوف، إليزي، تمنراست، أدرار، وكان أمر مكتسبا منذ سنة 1994، وهذا ما لم يحدث ضمن قانون الملية الجديد الذي صادق عليه البرلمان مؤخرا بعنوان سنة 2020، وإنقضاء المدة القانونية لإمتياز تخفيض الضريبة على الدخل الإجمالي المقدرة بـ5 سنوات من خلال المرسوم التنفيذي رقم 14-74 المؤرخ في 17 فيفري 2014، والذي أدرج ضمن قاون المالية لسنة 2015، حينها دون تجديده مما يعني الشروع في الإقتصاع من رواتب الموظفين بسب إقتصاع الضريبة على الدخل بولايات الجنوب 100 بالمائة أي ضعف مرتين.

وأضاف الأسنتيو أن كل هذا يحدث في الوقت الذي كان العمال ينتظرون تحيين منحة المنطقة بناء على أساس الأجر القاعدي الجديد وبأثر رجعي ليتفاجؤا بالعكس، متسائلة عن وعود السلطة بتحسين ظروف العمل في الجنوب الكبير وتحسين القدرة الشرائية في هاته الولايات بالتحديد التي تتميز بغلاء المعيشة، وتدني الخدمات إن وجدت أصلا.
وناشدت نقابة عمالة التربية أصحاب القرار في السلطة لإستدراك الوضع وبالتحديد في رئاسة الجمهورية والحكومة والبرلمان بغرفتيه بإصدار تمديد إمتياز تخفيض الضريبة على الدخل الإجمالي بنسبة 50 بالمائة لعمال وموظفي الجنوب الكبير كما كان معمولا بها سابقا كل 5 سنوات عند المصادقة على قانون المالية، وإنصاف عمال هاته الولايات نظرا لخصوصية المنطقة وخدمة لتطوير التنمية فيها، داعية عمال وموظفي ولايات الجنوب المعنية بالتجند والاستعداد لاسترجاع حقهم بكل الطرق القانونية المكفولة.
وسام.ك

ads 300 250

شارك برأيك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.