الشباب والانتخاب !!!…

0 1٬431

وتتجدد الدول بالشباب، ولذلك فإن الأمم تتجاوز الهرم والشيخوخة، ولذلك فهي لا تشيخ ولا تهرم عندما تضخ فيها دماء الشباب الذي يمنحها في كل مرة عمرا إضافيا، فتبدو مثل هذه الدول أقل من سنها على الرغم من عمرها التاريخي الطويل، فكانت بحق دول لا تزول بزوال الرجال !.

جميل جدا أن يقتحم الشباب العمل السياسي وينخرط في الفعل الانتخابي، وخاصة في المجالس الشعبية المنتخبة ويخوض غمار الانتخابات الولائية والبلدية والبرلمانية وحتى الرئاسية، ولقد كان من المفروض أن الأحزاب السياسية هي التي تحرض الشباب على الترشح في مختلف الانتخابات لا أن تكون منفرة لهم وتزرع فيهم اليأس، وتقتل فيهم الأمل في التغيير والمساهمة في بناء دولة المؤسسات المنتخبة من خلال تقلد مختلف المسؤوليات !!..

نأمل من تدعيم الشباب في اقتحام البرلمان ألا يكون مثل اقتحام مشاريع “لونساج” التي كانت تغترف من الخزينة العمومية بلا حسيب ولا رقيب، إن أكبر دور للبرلمان هو مراقبة المال العام، فالخطر كل الخطر أن نجعل من البرلمان “برلمان لونساج” بعدما نكون قد ودعنا برلمان الشكارة والحفافات !!!…

شارك برأيك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.