انتخابات بالجملة !!!…

0 4٬102

هل يمكن للجزائر بعد حل المجلس الشعبي الوطني، كما قال رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون في اللقاء التلفزيوني الدوري بالصحافة الوطنية، أن تنظم انتخابات تشريعية إلى جانب انتخابات محلية أي ولائية وبلدية في يوم واحد !.

لا شك أن تنظيم انتخابات تشريعية ومحلية في وقت واحد سوف تكون تجربة جديدة على الجزائر في الممارسة الانتخابية، وإن كانت الكثير من الدول تنظم في يوم واحد كل الانتخابات من رئاسية وبرلمانية ومحلية، ولكن السؤال الجدير بالطرح هو هل تملك السلطة والأحزاب من الإمكانات المادية والبشرية ما يمكنها من تنظيم مثل هذه الانتخابات دفعة واحدة، سواء على ما تعلق بالمترشحين أو بالمؤطرين أو بالمراقبين . ولعل النمط الانتخابي الجديد الذي يقوم على اختيار الأسماء ضمن القائمة سوف يزيد من صعوبة المهمة، وقد لا يكفي يوم واحد سواء تعلق الأمر بالنسبة إلى الناخبين أو بالنسبة إلى الفارزين خاصة أمام تعدد القوائم الانتخابية سواء بالنسبة إلى الانتخابات التشريعية أو بالنسبة إلى الانتخابات المحلية، فلربما قد يستغرق الوقت العديد من الأيام !!..

قد يكون الجميل في تنظيم انتخابات تشريعية ومحلية دفعة واحدة، هي القضاء على ظاهرة الاحتكار الانتخابي حيث يترشح الشخص في مجلس واحد فقط، فلقد رأينا في مختلف الانتخابات أن الأشخاص الذين يترشحون في التشريعيات هم أنفسهم من يترشحون في المحليات، يحتكرون كل الفرص ولا يتركون المجال لغيرهم وكأنهم قد خلقوا من أجل الترشح !!!…

شارك برأيك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.