بكبسة زر… اختر دربك

0 5٬019

يقول شمس الدين التبريزي “لا أريد أن تكون حياتي طويلة، أريدها عميقة، أن أمر بالأيام، لا أن تمر بي”.
لا تحسب الحياة بطول السنوات التي نعيشها بقدر ما تحسب بإنجازاتنا والأثر الذي نتركه من ورائنا.

فمسارك الحياتي والمهني هو الذي يحدد ذاتك وماضيك وحاضرك ومستقبلك ومستقبل أبنائك، فإذا اعتمدت على أن تنمي هذا العمق الذي بداخلك وأن تستغله وأن تترك أثرا جميلا فأنت حتما في الطريق الصحيح، أما إذا أردت العكس فسيكون لوجودك أو لعدمه المعنى نفسه.
ونحن محجورون في بيوتنا، حفاظا على صحتنا وصحة غيرنا، لكل واحد منا الحرية في اختيار الطريقة المثلى التي يقضي بها أيامه ولياليه.
هناك من يهوى الكسل والخمول وهناك من يصبو إلى العمل والإنجاز، هناك المتذمر، المتحسر، المنكسر، الملول، الكثير الشكوى وهناك من يتقبل الشوكة والوردة معا، مساوئ الحياة ومحاسنها.

فأنا وأنت ونحن وبكبسة زر سنصول ونجول عبر الشبكة العنكبوتية ونتجول في فضاءات عديدة ومتعددة، ولنا حرية الاختيار لا أحد يجبرنا أو يفرض علينا شيئا.
فبإمكانك أن تشارك في الندوات الثقافية أو الفنية التي تقام على منصات التواصل الاجتماعي من فايسبوك وتويتر وانستغرام، كما بإمكانك أن تستفيد من الدورات العديدة التي يقدمها المختصون على صفحاتهم الخاصة أو اللقاءات المباشرة مع الأطباء والأساتذة والمؤثرين والفنانين وغيرهم من الشخصيات، كما يمكنك أن تتعلم مهارات جديدة أو أن تحدث معلوماتك وقدراتك أو أن تتعلم مواهب جديدة أو أن تقرأ كتبا مثلا.

الفضاء المعلوماتي مفتوح أمامك على مصراعيه وأنت هنا مخيّر ولست مسيّرا، فقد تخرج من هذه الجائحة بفائدة وتصل إلى إحداث التغيير أو أن تكتشف ذاتك ومهاراتك وقدراتك وأن تساهم في بناء أسرتك البناء الصحيح وبالتالي تكون طرفا في تطور المجتمع
أنت الأساس إذن، فبيدك تستطيع أن تمر أنت بالأيام ولا تدعها تمر بك …

شارك برأيك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.