تنسيقية أساتذة التعليم الابتدائي تدعو لإدماج كل المتعاقدين بقطاع التربية

0 13٬574

جددت تنسقية أساتذة التعليم الابتدائي، مطالبها بضرورة اتخاذ الإجراءات اللازمة لإدماج” كل الأساتذة المتعاقدين على مناصب شاغرة وفتح مناصب أخرى في كل التخصصات والرتب، على غرار (تأطير بيداغوجي، إدارة، حراسة، مخابروغيرها”.

وأوضحت التنسييقة في بيان لها تحوز “الإخبارية” على نسخة منه، ” في هذا الوقت وأكثر من أي وقت مضى تجدر الإشارة إلى أهمية الدفاع على مكاسبنا بضرورة ادماج كل المتعاقدين، و استحداث منحة خاصة لعمال النظافة والحجابة (الحراس، ومنع التعاقد في المناصب الشاغرة وتركه -حصريا- العطل المرضية والأمومة.

ونددت التنسيقية في البيان ذاته، “أنه في عز الأزمة الصحية التي يشهدها العالم، “تجتهد” وزارة التربية بفسخ عقود الأساتذة المتعاقدين وذلك قبل الآجال المحددة سابقا…. بعدما استنفذت حاجة وزارة التربية لهؤلاء الأساتذة لسد عجزها في التأطير البيداغوجي ها هي الآن تدفع بهم إلى البطالة مرة أخرى ، مؤكدة انه “يجب التذكير أن الأساتذة المتعاقدين، يقومون بنفس مهام الأساتذة المرسمين ولا يتقاضون إلا 50٪ من اجرهم وذلك بعد انتضار يصل إلى سنة على الأقل…”

وأضاف البيان ذاته، “نعم، في هذه الحرب ضد الفيروس الكورونا، كما في الحروب التقليدية، العمال هم من يدفعون الثمن… إذ فكيف نفسر هذا التهجم على ارزاق وأجور أرباب العائلات في وقت تُقدَم فيه كل الضمانات للباترونا من تسهيلات ضريبية وضخ للأموال في حساباتهم البنكية…”.

وتابع البيان “حسب ما نشهده في تقدم الأوضاع، فإن فاتورة (الحرب ضد الفيروس) ليست تعني فقط الجانب المالي، بل يريدها الباترونا كفرصة لتكريس سياسة التسريح وهشاشة العمل وبالتالي هي فرصة لإخضاع الطبقة الشغيلة أكثر فأكثر …. ، وأكدت التنسيقية ذاتها ” ما يهم الحكومة ليس فقط الجانب المالي (لأن أجور العمال المتعاقدين لا تساوي 0,01 من ميزانية وزارة التربية، بل ما يهمهم اكثر هو تعبيد الطريق لقوانين عبودية تصنع منا ادوات بين أيدي الباترون يستغلنا كما شاء ووقت ما أراد”- يضيف البيان-.

شارك برأيك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.