قانون الـ”30 سنة” يُطيح بسفيان فيغولي؟

0 85

يهدف النجم الجزائري سفيان فيغولي، لقيادة فريقه غلطة سراي إلى الفوز بلقب الدوري التركي للموسم الثالث على التوالي، والعمل على ذلك من المنتظر أن يعود بعد استئناف المنافسة إثر توقفها كما هو الحال في أغلب دول العالم بسبب تفشي فيروس كورونا الجديد.

ويبدو أن نهاية الموسم ستكون ساخنة بالنسبة للسفيان فيغولي، وذلك بعدما أكدت تقارير صحافية تركية أن إدارة نادي غلطة سراي قررت الاستغناء عنه رفقة بعض نجوم الفريق، من بينهم كذلك النجم المغربي يونس بلهندة.

ووفقاً لموقع “aslanarenasi”، فإن المدير الفني للفريق، فاتيح تيريم، اتفق مع إدارة الفريق على الاستغناء عن اللاعبين الذي دخلوا الـ(30 سنة)، وهذا من أجل تجديد الفريق بضم لاعبين شباب، في سبيل العودة بقوة إلى الساحة الأوروبية الموسم المقبل، رغم التألق محلياً في السنوات الأخيرة.

ولا يعد تقدم عُمر فيغولي وبلهندة السبب الوحيد الذي سيجعل عملاق إسطنبول يُقرر الاستغناء عنهما، بل كذلك لأجورهما السنوية المرتفعة إذ يصل معدل راتبيهما من 8 إلى 9 ملايين يورو سنوياً، وهو ما سيسمح للنادي التركي باستثمارها في لاعبين شباب، قادرين على تقديم الإضافة للفريق.

وكان سفيان فيغولي قد انتقال لنادي غلطة سراي صيف عام 2017 قادماً من نادي ويست هام الانكليزي، حيث خاض بقميصه أكثر من 100 مباراة، وساهم في قيادته للفوز بثلاثية تاريخية الموسم الماضي.

شارك برأيك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.