وزارة التربية تدعو لاستدراك التأخرات المسجلة دون حشو وبعيدا عن الضغط

0 1٬368

دعت وزارة التربية الوطنية إلى استدراك التأخرات المسجلة خلال الفصل الأول دون حشو وبارتياح بعيدا عن كل ضغط نفسي للتلاميذ، مشددة على ضرورة إعطاء الأهمية القصوى لأقسام الامتحانات.
سجلت المفتشية العامة للتربية الوطنية، تأخرات طفيفة ومتباينة في بعض المواد لبعض الأفواج في عدد محدود من المؤسسات والولايات، بحسب ما كشفت عنه في مذكرة موجهة إلى مفتشي التربية الوطنية، وذلك بعد المتابعة الميدانية التي قامت بها لمدى تنفيذ المناهج خلال السنة الدراسية 2020-2021 .

وأكدت المذكرة على ضرورة إيلاء الأهمية القصوى لمتابعة وتنفيذ التعليمات الواردة في المخططات والتدرجات المكيفة، بوضع رزنامة لعمليات المرافقة الميدانية للأساتذة، لاسيما الجدد وحديثي العهد بالتدريس، مع إعطاء الأهمية القصوى لأقسام الامتحانات في تنفيذ التعليمات بما يمكن الأستاذ من تطوير الممارسات البيداغوجية داخل القسم وبما يسمح به الوعاء الزمني المخصص للمادة بتنظيم وهيكلة سياقات التعليم من أجل تعليم أنجع في تنفيذ المناهج واستدراك التأخرات المسجلة خلال الفصل الأول دون حشو وبارتياح بعيدا عن كل ضغط نفسي للتلاميذ .

كما طالبت بموافاة المفتشية العامة بالإجراءات المتخذة في الوضعيات الخاصة، إذ يأتي هذا الإجراء بناء على تنظيم التمدرس خلال شهر رمضان لعام 1442 وتنفيذا للمخططات والتدرجات السنوية الاستثنائية المكيفة للفترة من 11 أفريل إلى غاية نهاية السنة الدراسية الجارية.

شارك برأيك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.