تصفح الوسم

الفايدة والحاصول

الحاوي في فهم فكر الزاوي

بين الفينة والأخرى، يخرج علينا الزاوي، بشطحاته المعروفة لجلب الانتباه، ونفض الغبار على شعره المتدلي، عبر التهجم على قيم الشعب الدينية واللغوية، لعل وعسى ينتبه إليه صنّاع الجوائز الدولية، من باريس إلى تل أبيب وحتى واشنطن. هذه المرة، اختار الزاوي أن يضرب على وتر التلميح كون الأمازيغية تكون شقيقة للعبرية، في موضوع الانتشار والتحول من لغة حاخامية إلى…
اقرأ أكثر...

الشعب يعرف أصلو

فكرة خطيرة جدا، هذه التي يسوقها البعض حول أن الشعب ما يعرفش تاريخو، وما يعرفش أصلو، وبالتالي فهي نصبت نفسها وصيا عليه، وقررت أن تعلمه أصله وفصله. سبق لبعض المفصولين عن الشعب تحت اليافطة الأيديولوجية أو النخبوية في الماضي، أن تحدثوا من قبل عن أفكار قريبة من هذه، فقد قال سعيد سعدي مرة، بعد انتخابات 91 التي فاز بها الفيس، وانهزم فيها الأرسيدي في عقر…
اقرأ أكثر...

حزب الكنبة

يسمي المصريون بروحهم الخفيفة.. شريحة (الجومونفوتيست) بالتعبير العامي الجزائري المفرنس.. باسم حزب الكنبة.. وهم عادة من الشريحة التي تفضل مشاهدة الأحداث الجسيمة التي تعيشها بلدانهم من دون أن يكون لديهم أدنى تأثير في نتائجها ومآلاتها.. عبر مشاهدة التلفاز فقط وهم مستلقون على الآرائك يشربون القهوة أو الشاي، ويأكلون "الشيبس" أو "البوشار". طبيعة أعضاء…
اقرأ أكثر...

موقف جزائري يرفع الرأس

علينا الاعتراف أنه رغم كل الكوارث التي نلمسها في سياسات الجزائر الداخلية، ورغم كل العبث الملاحظ في قضايا الحريات والهوية والمسائل الدينية، إلا أن موقف الجزائر عموما، من القضية الفلسطينية، ورفضها التطبيع مع الصهاينة، يرفع الرأس فعلا، ويجعل الخير في هذا البلد قائما ما دامت الدنيا قائمة. ما صرح به الرئيس تبّون مؤخرا، والذي أكد فيه رفض الجزائر القاطع…
اقرأ أكثر...

الحاشية في فهم “المافيهاشية”

انتشر اليأس في المدة الأخيرة في الجزائر بشكل غريب وخطير، خاصة بين النشطاء السياسيين الشباب، الذين كانوا يأملون بعد انطلاق الحراك، في جزائر مختلفة تقدّرهم وتحفظ كرامتهم، وتدافع عن حريتهم وهويتهم، حتى أصبحت الكلمة السحرية الغالبة على ألسنة الجميع هي "ما فيهاش". والحقيقة، أن ما يحدث هو عودة لتيار فلسلفي كامل، لديه نظرته السوداوية الخاصة للأحداث في…
اقرأ أكثر...

درس مسيرة باريس

درس كبير جدا يظهر للوطنيين اليوم، بعد مسيرة باريس الأخيرة للحراك، ينبغي على الجميع إدراك معانيه، والتوقف مليا عند مدلولاته. المسيرة التي جرت في قلب باريس، شهدت انسحاب عدد كبير من المشاركين وعلى رأسهم أعضاء حركة رشاد، بعد أن دخلت مجموعات من الفرانكوبربريست، حاملة شعارات (مدنية ماشي إسلامية)، بشكل أكثر استفزازا من كل المرات الماضية، والتي شهدت…
اقرأ أكثر...

ضحك “المتعوس” على “خايب الرجا”

حالة التشفي الغريبة التي يظهرها بعض أدعياء الحراك ضد من يسمونهم "ابو صبع لزرق".. بسبب ما آلت إليه الأوضاع في الجزائر، وبعد طرح مشروع تعديل الدستور، مثيرة للاستغراب والشفقة على أصحابها بالفعل، وتدعو للأسى. والحقيقة، أن حالة النكوص والتخلف التي يشعر بها الكثيرون.. سببها الأول والأساسي هي " المقاطعة" وغياب البدائل التي انتهجها الرافضون لكل شيئ ..…
اقرأ أكثر...

لماذا يشكل التطبيع خطرا على الجزائر؟

يعتقد بعض الجزائريين غير المدركين لخطورة الوضع، أن تطبيع بعض الدول العربية اليوم مع إسرائيل، قضية لا تعنيهم، طالما أن مواقفهم من القضية الفلسطينية ثابتة، وطالما أن القضية تخص دولا معروفة بولائها للصهاينة. والحقيقة أن هذا تفكير ساذج للغاية، ذلك أن الخطة تقتضي الدفع بأكبر عدد ممكن من الدول العربية إلى دائرة التطبيع كمرحلة أولى، بدليل ما صرح به…
اقرأ أكثر...

لماذا نحب العربية؟

يعتقد البعض أن دفاعنا المستميت عن اللغة العربية، هو من باب "القومية" أو "البعثية" أو من باب كراهية الآخر فقط لأنه مختلف، أو غيرها من التبريرات والادعاءات الباطلة. والحقيقة .. أن حبنا للعربية نحن الجزائريين في العموم الغالب (لا أتحدث عن القلة الكارهة لها)، إنما منبعه أولا وأخيرا حبنا للدين الاسلامي الذي هو دين كل الجزائريين (إلا من أبى)، لارتباط…
اقرأ أكثر...

فرنسا أم إسرائيل؟

بينما ينخرط عرب المشرق هذه الأيام، في موجة عارمة من التطبيع مع الصهاينة، يجد عرب المغرب أنفسهم في موجة مختلفة من عملية التطبيع مع مستعمر الأمس فرنسا، الزعيمة الجديدة للصليبية الأوربية في حربها على الإسلام. والظاهر من خلال ما يحدث، أن دول المغرب العربي بالفعل، ليست بحاجة في الوقت الراهن للتطبيع مع كيان "إسرائيل"، لأن أنظمتها ونخبها المستلبة، قررت…
اقرأ أكثر...