تصفح الوسم

حبر أزرق

مستقبل الدكتور !!!…

ترشح عام 2002 الدكتور البروفيسور سليم قلالة للانتخابات التشريعية ضمن قائمة حزب التجمع الوطني الديمقراطي بولاية بسكرة والتي كان يتصدرها يومئذ المرحوم المجاهد سعيد عبادو الوزير الأسبق للمجاهدين والأمين العام الأسبق للمنظمة الوطنية للمجاهدين، وقد كان المترشح سليم قلالة الثالث في الترتيب ولم يفز بمقعد برلماني !. وبالمناسبة، فقد كان الدكتور البروفيسور…
اقرأ أكثر...

الجزائر من أين !!!…

كان المناضل التاريخي محمد بوضياف عام 1962 قد طرح سؤال : الجزائر إلى أين، وعوض أن يجيب الجزائريون على السؤال، راح بعضهم بعد حوالي ستين سنة من الاستقلال، يجيب على السؤال بسؤال آخر، فكان جواب السؤال أو سؤال الجواب : الجزائر من أين !. يتعلق سؤال الجزائر من أين بالهوية الوطنية، ويفترض أن السؤال غير جدير بالطرح حيث أن بيان أول ثورة أول نوفمبر المباركة…
اقرأ أكثر...

امتحانات انتخابات !!!…

كثيرا ما كتبتُ وقلتُ لا تختلف الامتحانات عن الانتخابات في الجزائر، ولقد كتبتُ ذات مرة مقالة صحفية بعنوان "انتخابات الباكلوريا"؛ فهناك من الممتحنين من يفوز بمقعد جامعي بجدارة وهناك من يفوز بالغش، وكذلك هناك من المترشحين من يفوز بمقعد انتخابي بكل نزاهة وهناك من يفوز بالتزوير !. غير أن فضيحة امتحانات البكالوريا في مدينة عين وسارة بولاية الجلفة تكون…
اقرأ أكثر...

دكاترة القانون !!!…

يكون من الخطأ، أن يتم تكليف أساتذة جامعيين بإعداد مشاريع نصوص قانونية، فالشيء الأهم في القانون هو الجانب التطبيقي أكثر من الجانب النظري؛ فمن غير التقليل من أهمية دكاترة القانون من الأكاديميين والجامعيين فهم نظريون أكثر منهم تطبيقيون أو عمليون، من غير أن أقول أن الدكتوراه ليست رتبة علمية !. أريد أن أقول، إن أي لجنة تكلف بإعداد مشاريع النصوص…
اقرأ أكثر...

الشروق والمريخ !!!…

يعالج برنامج الساعة الدولية في تلفزيون الشروق الجزائرية أزمة الانتقال الديمقراطي في تونس، وذلك تحت عنوان الغموض يسيطر على المشهد السياسي في تونس !. يا زملائي الأصدقاء، دعوكم من هذا العبث الإعلامي، ولا تهربوا لنا بالنقاش الإعلامي والسياسي حول مسودة مشروع الدستور الجزائري، ذلك أن تونس بالرغم من العثرات والمؤامرات فإنها تكون قد تجاوزت أزمة الانتقال…
اقرأ أكثر...

عقال أبي كمامة !!!…

من أطرف ما قرأت عن العقال الذي يضعه الخليجيون على رؤوسهم أنهم قبل ذلك قد كانوا يستخدمونه في ربط الناقة من أجل تثبيتها عندما يستريحون وحينما يقومون يضعونه على رؤوسهم، وأنا أصدق هذه الرواية، ذلك أن كلمة العقال مشتقة من فعل عقل أو يعقل، حيث ورد في الحديث الشريف : اعقلها وتوكل على الله !. لكن الغريب في الأمر أن يدعي أصحاب العقال الأسود أنهم فعلوا ذلك…
اقرأ أكثر...

سلطة بلا سلطة !!!…

تكون السلطة الوطنية للانتخابات هيئة دستورية تتمتع بالحرية وبالاستقلالية وبالذمة المالية، ولكن رئيسها محمد شرفي يكون قد أصبح يعامل أعضاءها عبر الولايات والبلديات كأنهم عمال موسميون !. ولم يعد يتم تشغل أعضاء السلطة الوطنية للانتخابات إلا عند الانتخابات ثم يتم تسريحهم بعدها، أي يتم توظيفهم تارة في موسم جني الزيتون والبرتقال وتارة أخرى في موسم جني…
اقرأ أكثر...

.. حاميها حراميها !!!…

تقدمت هيئة دفاع المتهم النائب بالمجلس الشعبي الوطني بهاء طليبة بتوصيح إلى الرأي العام ومما قالت في البيان إن ما صرح به النائب طليبة بهاء الدين قد كان من أجل وضع حد لظاهرة من ظواهر الفساد والتي قام من أجلها الحراك المبارك وتعتبر اليوم عنوانا للجزائر الجديدة !. لقد سبق للنائب السابق المتهم بهاء الدين طليبة أن اعترف أمام المحكمة أن المقعد البرلماني…
اقرأ أكثر...

الصورة غير المنظورة !!!…

كنتُ قد كتبتُ بنوع من السخرية بل وبكثير من الحذر حيث أنني منذ البداية قد كنت أخشى من التضليل الإعلامي، وقلت إنني أخشى أن أتأخر عشر دقائق يوم الاستفتاء وأُمنع من الدخول إلى مركز الاقتراع، وذلك في إشارة إلى إقصاء التلميذتين اللتين تأخرتا عن موعد امتحان شهادة البكالوريا، ذلك أنني في كل مرة، أقارن بين الانتخابات وبين الامتحانات !. ولقد اضطررت أن أحذف…
اقرأ أكثر...

لماذا تركتَ بكي وحيدا !!!…

لم أصدق الخبر، فاتصلت بالصديق بكي بن عامر لأتأكد من الخبر ، فلم يصدق هو أيضا الخبر، لكن عبراته الحرّى التي كانت تسبق عباراته الثكلى أكدت لي الخبر اليقين، ويا له من خبر ويا له من يقين !. لقد رحل الصديق المثقف صلاح الدين حزرلي والذي عرفت فيه الإنسان قبل المثقف، وعرفت فيه المثقف قبل المسؤول، لقد ترك صلاح الدين إلى جانب بكي بن عامر مدير الثقافة بصماته…
اقرأ أكثر...